Yalla Leadالمشاريعتقارير وتحقيقات

ما هو برنامج Yalla Lead؟ وماذا تعلم المشاركون خلاله؟

ما هو برنامج Yalla Lead؟ وماذا تعلم المشاركون خلاله؟

 

المنتدى الاجتماعي التنموي

استمراراً لأنشطته وبرامجه الشبابية، أطلق المنتدى الاجتماعي التنموي، في 20 أكتوبر 2018، برنامج تدريبي حول المشاركة الفاعلة والمناصرة ضمن مشروع “تعزيز دور الشباب كقادة تغيير في مجتمعاتهم “Yalla Lead” بالشراكة مع المساعدات الشعبية النرويجية، بفندق المتحف في مدينة غزة.

ضمن برنامج “”Yalla Lead، كمرحلة أولى، تلقى (30) شاب وشابة، تدريبات حول المشاركة المدنية الفاعلة والمناصرة لبناء وتطوير قدراتهم في كيفية التخطيط لحملات المناصرة، ورفع وعيهم بالنهج القائم على مبادئ حقوق الإنسان بشكل عام، وكيفية تضمين هذه المفاهيم في الحملات الإعلامية، إلى جانب رفع قدراتهم بالاستخدام الأمثل لأدوات ووسائل التواصل الاجتماعي وكيفية قيادة حملات مناصرة فاعلة على الشبكات الاجتماعية.

محطات تدريبية

قالت ناريمان حويحي منسقة المشروع، أن هدف البرنامج التدريبي جاء للخروج بفريق شبابي قادر على إحداث تأثير ايجابي في القضايا الشبابية المجتمعية، والتي يمكنهم التعبير عنها بأفضل الطرق والوسائل المتاحة، من أجل إيصال رسائلهم للعالم أجمع.

وحول مراحل “Yalla Lead”، أضافت: “التدريب عبارة عن محطات لبناء قدرات الشباب من أجل المشاركة المدنية الفاعلة عبر حملات الضغط والمناصرة”، مبينة بأن البرنامج جاء لتحديد القضايا ذات الأولوية للشباب من خلال تنفيذ ورش عمل تفاكرية مع الأشخاص الفاعلين عبر منصات التواصل الاجتماعي، إضافة إلى العمل على وضع استراتيجية مناسبة لتناول قضايا المناصرة عبر الشبكات الاجتماعية.

 

وذكرت حويحي بأن أبرز مخرجات التدريب ستكون عبارة عن إطلاق حملات مناصرة عبّر شبكات التواصل الاجتماعي في القضايا التي يحددها المشاركين في البرنامج، إلى جانب التركيز على دورهم في المشاركة الاجتماعية والسياسية والمدنية، منوهة بأن المشروع سيخضع في نهايته للجنة تنسيقية لنشطاء الشبكات الاجتماعية.

 

التدريبات

على مدار أسبوعين متتاليين، تلقَى المشاركون في البرنامج، تدريبات مكثفة مع مجموعة من الخبراء والمدربين في مجالات المناصرة وشبكات التواصل الاجتماعي، وقالت “راوية الفرا” مدربة مهارات حياتية “هذا التدريب ركز على مساعدة الشباب لتعزيز الوعي الذاتي لديهم، وفهم أدوارهم في المنظومة المجتمعية التي ينتمون إليها، إضافة إلى تعزيز قدرتهم على امتلاك دور وأدوات للتغيير قابلة للتنفيذ”.

ونوهت الفرا أن”Yalla Lead”  ليس مجرد جلسات تدريبية بل رحلة معرفية على المهارات الحياتية، قائمة على المشاركة والاستكشاف من أجل خلق فواعل مؤثرة في المجتمع كقادة مجتمعيين لبث التغيير في بؤر مجتمعية تنعكس إيجاباً على مجتمعهم.

من جانبه، ركز “ساجي عبيد” مدرب مهارات الضغط والمناصرة، في تدريباته على أهمية التغيير الإيجابي في المجتمع من خلال التركيز بشكل مكثف على المفهوم العملي للمناصرة عبر تنظيم حملات مناصرة مدروسة مبنية على معلومات دقيقة.

وحول أهمية فهم نهج قضايا المناصرة للشباب، أجاب: “يأتي ذلك من خلال تحسين الواقع لفهم الإدارة السليمة لحملات المناصرة عبر تأهيل الشباب ليكونوا أكثر فاعلية في المجتمع وقادرين على إحداث التغيير بشكل إيجابي، والخروج بنتائج ذات قيمة علمية حقيقية”.

وركز مدرب الإعلام الاجتماعي “علي بخيت” على كيفية صناعة محتوى رقمي حول قضايا المناصرة التي تهم قطاع الشباب، معرفاً المشاركين على أبرز الأحداث السياسية في فلسطين وكيفية صناعة محتوى مؤثر، وآلية استخدام المنصة القادرة على إيصال رسالة الشباب للعالم وكيفية مخاطبتهم، من خلال تسليط الضوء على مجموعة تجارب لشخصيات مؤثرة عبر الشبكات الاجتماعية، وقال “التدريبات منحت المشاركين المعلومات الكافية لإطلاق حملات ضغط ومناصرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي”.

ومن جهته، ركز مدرب الشبكات الاجتماعية “محمد أبو كميل” على صناعة محتوى رقمي من خلال استخدام أفضل الأدوات المتاحة، إلى جانب إكساب فئة الشباب المقدرة المطلقة لتفعيل قضاياهم الخاصة عبر الشبكات الاجتماعية وجعلها قضية رأي عام من خلال التركيز على الهوية البصرية لحملات الضغط والمناصرة، بإنشاء محتوى نصي ومرئي قادر على إيصال رسالتهم بشكل مباشر.

وأشار إلى أن التدريب جاء لصقل قدرات المشاركين وإثبات وجودهم على الشبكات الاجتماعية للتعبير عن قضاياهم ومناصرتها، لاسيما في ظل اعتماد الشباب على الشبكات الاجتماعية في أمورهم الحياتية، فكان لابد من توجيه بوصلتهم للاستخدام الصحيح في تناول قضاياهم الخاصة.

آراء المشاركين

المشاركة في برنامج”Yalla Lead”  آية عابد، قالت أن مشاركتها في البرنامج أحدث لديها نقلة نوعية في تصحيح بعض المصطلحات التي تتعلق بحملات الضغط والمناصرة، إضافة إلى زيادة الوعي لقيادة حملات فعالة في المجتمع قادرة على التغيير والتأثير.

وأوضحت أن التدريبات أضافت لها معلومات جديدة، وزادت من خبراتها ومعرفتها، وهذا بدوره سيساهم بتوظيف المهارات التي تلقتها من كتابة محتوى نصي وتصميم محتوى مرئي في صياغة وإدارة حملة مناصرة كاملة.

واتفق المشارك نور الدين حجاج مع سابقته بمدى استفادتهم من التدريبات، قائلاً “ساهم التدريب ببناء وصقل شخصيتي، وقدم لي معلومات بشكل موسع لم تكن موجودة في صندوقي من المعرفة، إضافة إلى تقديم رؤية واضحة عن حملات الضغط والمناصرة عبر الشبكات الاجتماعية والتي بدورها ستكون داعمة وتحدث التغيير الإيجابي عند كل شخص مشارك في هذا التدريب”.

وأضاف “خلال التدريبات تم تقسيمنا لمجموعات عمل، وتم توزيع الأدوار فيما بيننا حيث عملنا بروح الفريق، واخترنا قضايا مناصرة تمثلنا كشباب، بهدف تسليط الضوء عليها من خلال الوصول إلى أكبر عدد من الجمهور ودعمها عبر منصات الشبكات الاجتماعية”.

وفي اليوم الختامي لتدريب “Yalla Lead”، استخدم المشاركون كافة المعلومات والأدوات التي تعرفوا عليها خلال التدريبات بشكل عملي من خلال تنفيذ حملات لقضايا الضغط والمناصرة ذات الأولوية للمشاركين الشباب.

يذكر أن مشروع Yalla Lead ينفذه المنتدى، بالشراكة مع مجموعة من الشركاء المحليين “شبكة غزة أونلاين، نادي الإعلام الاجتماعي، مقهى الإعلام الاجتماعي، شبكة الشباب الإعلامية، مقهى الثريا، فريق الجنوب الإعلامي  وفريق 7souls”، ويستمر لأربعة أشهر، حيث سيعمل المشاركون في المرحلة القادمة على تنفيذ حملات مناصرة، حول أبرز القضايا الشبابية في القطاع، من خلال استخدام أدوات شبكات التواصل الاجتماعي بالشكل الأمثل.

اظهر المزيد

المنتدى الاجتماعي التنموي

مؤسسةٌ أهليةٌ تعملُ في فلسطين، أُسِّسَت عام 2006م، بمبادرة من مجموعة من النشطاء الشباب؛ من أجل بناء نموذجٍ أهلي مهني ،قادر على تقديم الخدمات المجتمعية باستثمارٍ أفضل للموارد والإمكانيات المتاحة، وتحقيق رؤية تنموية، وفق منهجٍ شمولي قائم على احترام حقوق الإنسان، والقانون، والقيم المدنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
saglikpersoneli.com.tr