Yalla Change

كيف شايفها: واقع ريادة الأعمال في غزة ضمن حملة الريادة هوية

كيف شايفها: واقع ريادة الأعمال في غزة ضمن حملة الريادة هوية

ضمن أنشطة الموسم الثالث من برنامج يلا تشينج انطلق 40 شاب وشابة في جولة كيف شايفها للتعرف على حاضنات ومسرعات الأعمال في قطاع غزة ودورها في دعم قطاع ريادة الأعمال في قطاع غزة. وجاءت هذه الجولة ضمن حملة الريادة هوية والتي كانت أحد أفكار مخيم يلا تشالينج- تحدي المبادرات.

كانت أول محطة في الجولة مع حاضنة الأعمال والتكنولوجيا في الجامعة الإسلامية والتي تعد من أوائل حاضنات الأعمال في قطاع غزة. تعرف الشباب خلال الزيارة على ما تقدمه الحاضنة للريادين وعلى واقع الريادة في غزة وأهم المعيقات التي تواجه الريادين، كما وتم استعراض مجموعة ناجحة من المشاريع الريادية في الحاضنة. 

وزار الشباب في المحطة الثانية من الجولة حاضنة يوكاس التكنولوجية حيث تعرفوا أيضاً على الخدمات التي تقدمها الحاضنة للرياديين والمشاريع الجديدة التي أطلقتها الحاضنة. واختتموا الجولة بالحديث مع مسرعة المشاريع الريادية الزراعية.

وقد طرح الشباب عدد من الأسئلة بخصوص وزارة التمكين والريادة الجديدة والدور الذي ستلعبه في قطاع ريادة الأعمال في غزة وقد قال الأستاذ أشرف حجازي من حاضنة الأعمال أنه “لا يوجد تواصل بين وزارة التمكين والريادة والحاضنات في قطاع غزة وأن آخر تواصل كان دعوة لحضور مؤتمر فقط”.

وقد أوضحت هديل أبو زيد- منسقة مجتمعية في المنتدى أنه “في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يشهدها قطاع غزة وارتفاع نسبة البطالة فمن الضروري إطلاع الشباب على حلول وبدائل من شأنها أن تمكنهم من خلق فرص عمل لأنفسهم والعودة بالنفع على المجتمع ككل وهنا تكمن أهمية هذه الجولة”. 

صاحب الجولة أيضاً حملة تغريد على وسم #الريادة_هوية استعرض فيها الشباب أهم مخرجات وتوصيات الجولة بالإضافة إلى تقديم محتوى توعوي عن بيئة  ريادة الأعمال بشكل عام.

اظهر المزيد

المنتدى الاجتماعي التنموي

مؤسسةٌ أهليةٌ تعملُ في فلسطين، أُسِّسَت عام 2006م، بمبادرة من مجموعة من النشطاء الشباب؛ من أجل بناء نموذجٍ أهلي مهني ،قادر على تقديم الخدمات المجتمعية باستثمارٍ أفضل للموارد والإمكانيات المتاحة، وتحقيق رؤية تنموية، وفق منهجٍ شمولي قائم على احترام حقوق الإنسان، والقانون، والقيم المدنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى