تقارير وتحقيقاتكيف شايفها

“كيف شايفها 2” نشطاء وإعلاميون يبحثون عن الحق في الوصول للمعلومات

“كيف شايفها 2” نشطاء وإعلاميون يبحثون عن الحق في الوصول للمعلومات

نفذ المنتدى الاجتماعي التنموي بالشراكة مع الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة “أمان” جولة#كيف_شايفها2، بمشاركة النشطاء الشباب، حيث قاموا بزيارة “وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، المكتب الإعلامي الحكومي، وديوان الرقابة المالية والإدارية”، في قطاع غزة.

قال المدير التنفيذي للمنتدى الاجتماعي التنموي محمود الزنط، أن جولة كيف شايفها تنفذ للعام الثاني على التوالي، “بمشاركة أكثر من 30 ناشط/ة من مختلف مناطق قطاع غزة، ومجموعة من الإعلاميين وممثلين المؤسسات الأهلية والشركاء المحلين”.

ونوه إلى أن المنتدى يهدف من هذه الجولة، زيادة إشراك الشباب في تعزيز قيم المساءلة والمحاسبة وتعزيز حق المواطن بالوصول للمعلومات التي تتعلق بالخدمات العامة وتسهيل مهمته بخدمات الشكاوى والمقترحات للجهات على المستوى الحكومي والأهلي.

أضاف الزنط أن الجولة تركز على زيادة معرفة النشطاء الشباب حول الإدارة العامة والجهات المسؤولة عن نشر المعلومات المتعلقة بالقطاع العام على مستوى المؤسسات الحكومية في قطاع غزة.

ومن جانبه قال محمود عبد الهادي منسق وحدة التواصل ورفع الوعي بائتلاف أمان، “هدفنا من هذه الجولة إشراك النشطاء الشباب بالجهود المبذولة لمكافحة الفساد وتعزيز نظام النزاع الوطني والرقابة على المال والشأن العام، وهذا يتطلب الإفصاح عن المعلومات، وزيادة وعي الشباب بمعرفة الجهات الرقابية والمسؤولة عن عملية الرقابة”.

وأوضح بأن هذه الجولات تساعد وتشجع الشباب بمطالبة الجهات الحكومية المزيد من الافصاح عن المعلومات، مضيفاً أن الجولة ساهمت بتحسين العلاقة بين الشباب والجهات المسؤولة وكسر الحاجز وتعميق الفهم لطبيعة الأدوار المتبادلة.

وقال المشارك في الجولة محمود البربار، “خلال الجولة تعرفنا على مهام الجهات الحكومية والرقابية ومعرفة دورهم في ايصال المعلومات للجمهور، ودور وزارة الاتصالات في ايصال المعلومة بشكل واضح وبنود واضحة، ومهام الوزارة والقطاعات التي تمثلها، وتعرفنا على القسم الخاص لاستقبال شكاوى المواطنين، وأيضاً تعرفنا من خلال زيارتنا للمكتب الإعلامي الحكومي على مهامنا كنشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي”.

أما المشاركة ناريمان أبو دقة قالت “جولة كيف شايفها هي تجربة مميزة بالنسبة لنا كشباب، وبمعرفتنا بحقوقنا وحرياتنا بشكل دقيق، ومعرفة دورنا وتأثيرها على صنع القرار السياسي وغير السياسي في فلسطين، ومن أكثر الأمور المميزة وهي وعي الشباب في طرح الأسئلة على المسؤولين وعلى من يقع العاتق فيها، وتعرفنا على مسؤولية المكتب الإعلامي في نشر وحماية تداول المعلومات بالإضافة للتسهيلات التي تقدم للإعلامين والنشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي”.

بدوره قال المشارك رجاء جربوع “دمج النشطاء الشباب مع الجهات الرقابية مهم جداً للحصول على المعلومات وآلية الوصول والتعرف عليها، وكيفية تقديم الشكاوي والمقترحات الخاصة بالجهات الرسمية، كشباب استفدنا وتعرفنا على الجهات الحكومية، وتعرفنا على المعلومات التي يحق المواطن الوصول لها والاطلاع عليها”.

ومن ناحيتها، قالت المشاركة أية يحيي “كانت الجولة مهمة جداً على صعيدي الشخصي، ومنها تعرفت على معلومات أكتر وعلى آلية العمل والاستراتيجيات التي تعمل عليها هذه الجهات الحكومية، وعلى وحدة الشكاوى الفعالة التي تعمل على صياغة بروتوكول ينظم معالجة الشكاوى”.

وكان قد طرح المشاركون الأسئلة والنقاشات مع الجهات الحكومية الثلاث خلال الجولة، حول الحق في الوصول للمعلومات، وشدد المشاركون على أهمية نشر المعلومات الخاصة بالمؤسسات والجهات الحكومية على مواقعها الالكترونية بهدف تسهيل الوصول للمعلومات من قبل المواطنين وكافة الجاهات المعنية.

اظهر المزيد

المنتدى الاجتماعي التنموي

مؤسسةٌ أهليةٌ تعملُ في فلسطين، أُسِّسَت عام 2006م، بمبادرة من مجموعة من النشطاء الشباب؛ من أجل بناء نموذجٍ أهلي مهني ،قادر على تقديم الخدمات المجتمعية باستثمارٍ أفضل للموارد والإمكانيات المتاحة، وتحقيق رؤية تنموية، وفق منهجٍ شمولي قائم على احترام حقوق الإنسان، والقانون، والقيم المدنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
saglikpersoneli.com.tr