مدوناتمدونات وصلةوصلة

هل تعتمد نظام إدارة المحتوى CMS في مؤسستك؟

نظام إدارة المحتوى CMS هو الجندي المجهول الذي يعمل خلف كواليس مواقع الويب الموجودة حَالِيًّا، سواء كانت لشركة أو مؤسسة حكومية أو جمعية خيرية أو بوابة أخبار أو مدونة بسيطة أو موقع شخصي.

بواسطة CMS تستطيع إنشاء وتصميم أي موقع يخطر على بالك، من المواقع التجارية الصغيرة والمدونات إلى مواقع الجامعات الكبيرة والمؤسسات ذات المجالات المختلفة ومواقع الأفلام وغيرها الكثير.،

ولكن! لماذا يجب أن يكون هناك موقع ويب لكل مؤسسة؟ الجواب ببساطة لأن الموقع بمثابة المرآة التي تعكس هوية المؤسسة وأنشطتها ومختلف برامجها من جهة، ونافذة توثيقية ومصدر للمعرفة في المجال الذي تختص فيه من جهة أخرى.

يعني هو بيئة مهمة وديناميكية لمختلف التبويبات الخاصة بمجال عمل المؤسسة، ومرجعاً للصور ومقاطع الفيديو، والروابط ونافذة الوصول إلى خدماتك ومنتجاتك التي تعمل بها.

وهذا يقودنا إلى أن وجود موقع ويب لكل مؤسسة هو ضرورة حتمية لا بد منها! ولكن على ما يبدو أن الكثير من المؤسسات الأهلية الفلسطينية بالتحديد تغيب عن بالها فكرة إنشاء المواقع أو حتى تطوير مواقعها الموجودة فعلا، ويرجع ذلك إلى الاعتقاد بضعف الاهتمام بالظهور الرقمي، أو غياب الثقة بالأدوات الرقمية، كما ويُرجح السبب في الغالب عند البعض الآخر إلى حُجة التكلفة العالية للعمليات التقنية والقائمين على تنفيذها.

في هذه المدونة سنتعرف أكثر على نظم إدارة المحتوى CMS كونها واحدة من الأدوات الرقمية التي يجب على كل مؤسسة فهمها جيداً واستثمارها في مختلف عملياتها الإدارية.

أقرأ المزيد حول 5 أدوات رقمية لدعم بيئة العمل في المؤسسات.

نظام إدارة المحتوى CMS:

هو أداة من أدوات التحول الرقمي الذي يساعد المستخدمين على إنشاء المحتوى وإدارته وتعديله على موقع ويب دون الحاجة إلى معرفة تقنية متخصصة.

وبلغة أبسط، نظام إدارة المحتوى CMS هو مجموعة الإجراءات المتبعة لإدارة سير العمل في بيئة رقمية تعاونية، لإدارة المحتوى وإنشاء موقع ويب دون الحاجة إلى التطرق إلى الأكواد ولغة البرمجة المعتاد عليها في المواقع.

تُريد أن توفر عليك وقتاً ومالاً في إدارة وإنشاء وتحرير مواقع الويب قبل نشرها، كل ما عليك فهم كيف يمكنك استخدام CMS التي تغنيك عن اللجوء الها لغة البرمجة، فقط كل ما عليك سحب ملف HTML و CSS جاهز دون تعقيدات الأكواد ولغة البرمجة، وتصميم الموقع بالشكل الذي يناسبك.

مزايا نظم إدارة المحتوى CMS

تتمتع نظم إدارة المحتوى CMS بالعديد من المزايا التي تساعد المؤسسات على إدارة وتنظيم مختلف المحتوى المتعلق بهم على الموقع بتكلفة أقل ودون الحاجة إلى مطور ولغة برمجة.

1-  وداعا للغة البرمجة المعقدة!

كما أسلفنا سابقاً أن مختص CMS لن يكون بحاجة إلى كتابة أي كود أو أي أمر برمجي، سيكون عليه التعامل مع الأنظمة بشكل سلس وكأنك تتعامل مع مايكروسوف ورد (Microsoft Word) وتقوم بالتنسيق والترتيب.

2-  إذا كنت محترفاً فالأمر أسهل بكثير!

أما إذا كنت مطورا محترفا، وتريد المزيد من التحكم أو القيام بكتابة الأكواد بنفسك. فإليك أنظمة إدارة المحتوى التي ستكون سهلة عليك، فأنت مختص من الأساس ستجهز القالب وستنشئ المحتوى بناءً على ما جهزته.

3-  لن تواجه صعوبة في تعلمها!

إذا كنت لا تعرف كثيرا عن كيفية استخدام أنظم CMS، فلا تقلق لن تواجه صعوبة في تعلمها، لأن CMS تقدم لك لوحة تحكم وواجهة مستخدم سهلة وجميلة، كما أنها تتمتع بأقسام مجزأة ومنفصلة لكل شيء يتعلق بتصميم الموقع الخاص بك.

مثلاً، يوجد مكان مخصص للتحكم بالقوائم، ومكان للتحكم بالهيدر (Header) والفوتر (Footer). مكان محدد للتحكم بالإعدادات والتحكم بالخلفيات والألوان وغيرها الكثير من الأقسام.

يمكنك أيضاً التحكم بإعدادات الأمان لديك والتحديثات (Updates) الخاصة بموقعك.

4-  قوالب متنوعة لا محدودة- Themes

تقدم أنظمة إدارة المحتوى مجموعة كبيرة ومتنوعة من القوالب، السمات (theme) والموضوعات التي يمكنك الاختيار منها، حسب ما تريد وترغب.

بكل سهولة تختار القالب (Theme) الذي تريد، يحوي القالب على الشكل الأساسي للموقع ويأتي مع الصور والنصوص والقوائم والألوان والخلفيات. كل ما عليك أن تقوم به هو تغيير الخلفيات والنصوص ليناسبك مع طلبك.

5-  مساحة تخزينية واسعة:

تتيح معظم أنظمة CMS إمكانية تخزين وتحميل شتى أنواع البيانات من صور وملفات وفيديوهات وأي نوع من أنواع المحتوى. وتقدم لك واجهة سهلة للتحميل والتنقل بين هذه الموضوعات.

مثلاً، إذا أردت تحميل صورة من جهازك، ما عليك سوى الضغط على زر التحميل (سيكون عبارة عن واجهة بسيطة تظهر لك) ومن ثم اختيار الصورة التي تريدها. نعم بهذه البساطة تكون قد رفعت صورة على موقعك دون أن تكتب أي تعليمة برمجية أو أي كود.

أفضل أنظمة إدارة المحتوى CMS:

 

هناك العديد من أنظمة إدارة المحتوى CMS التي يمكنكم اختيارها والاعتماد عليها في إدارة المحتوى الخاص بمؤسستكم، نستعرض منها الأفضل والأكثر استخداماً:

  • وردريس- WordPress:

بالتأكيد غني عن التعريف، هو أداة لإنشاء مواقع الويب، مفتوحة المصدر ومكتوبة بلغة PHP.

يعتبر WordPress أفضل أنظمة إدارة المحتوى الموجودة حالياً، وبحسب الدراسات الأخيرة، إن نسبة المواقع المصممة بواسطة ورد بريس الموجودة على الويب، بلغت 32 %.

  • ويكس- Wix:

هو نظام لإنشاء مواقع الويب بأسلوب السحب والإفلات ويحوي عددا كبيرا من القوالب الجاهزة، كما يوفر أيضا استضافة الويب الخاصة به (مجانية أو مدفوعة).

يمكن القول إن Wix المنافس الشرس الذي احتل خلال السنوات الماضية شبكة الإنترنت لينافس بقوة في أنظمة إدارة المحتوى، وتكمن شراسته وقوته بالحملات التسويقية الضخمة التي قام بها، فجعلته مسيطراً بشدة عن باقي المنصات، عدا عن ميزاته وخصائصه المهمة التي تجعله يتصدر دائما.

بحسب الإحصائيات يستضيف Wix حوالي 160 مليون موقع ويب حالياً.

  • جملة- Joomla:

هو نظام إدارة محتوى مجاني ومفتوح المصدر يمكنك من إنشاء مواقع الويب والتطبيقات.

له شعبية كبيرة على مواقع الويب بسبب ميزاته مثل التخزين المؤقت للصفحة، ودعم متعدد اللغات، والمكونات الإضافية والإضافات.

نظام Joomla مكتوب بلغة PHP ويستخدم قاعدة بيانات MySQL.

هذه بعض من أنظمة المحتوى الأكثر شهرة واستخداماً، ولديها ميزات عديدة وتلبي طلباتك حسب أهداف وطبيعة عملك مهما تنوع! هناك الكثير الكثير يمكنك البحث عنهم والتعرف عنهم على شبكة الإنترنت

كل ما عليك فهمها بشكل صحيح وتوظيفها حسب المعطيات التي تعمل عليها المؤسسة.

أخبرنا هل تعتمد مؤسستك نظام إدارة المحتوى CMS؟ إذا كانت الإجابة نعم؟ أخبرنا أيا من الأنواع السابقة تستخدم؟ أو أخبرنا عن أنواع أخرى غيرها!

وإذا كانت ما زالت لم تواكب ركب التحول الرقمي! فهذه المدونة بالطبع ستفيدكم!

اقرأ المزيد حول التحول الرقمي في المنظمات غير الحكومية.

اظهر المزيد

المنتدى الاجتماعي التنموي

مؤسسةٌ أهليةٌ تعملُ في فلسطين، أُسِّسَت عام 2006م، بمبادرة من مجموعة من النشطاء الشباب؛ من أجل بناء نموذجٍ أهلي مهني ،قادر على تقديم الخدمات المجتمعية باستثمارٍ أفضل للموارد والإمكانيات المتاحة، وتحقيق رؤية تنموية، وفق منهجٍ شمولي قائم على احترام حقوق الإنسان، والقانون، والقيم المدنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى